ما بيننا جسدٌ وقصيدةٌ أنتَ تُمسكُ الثقابَ لتوقظَ حاسةَ الشمع وأنا أمسكُ القلم ..شعر راوية الشاعر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ما بيننا جسدٌ وقصيدةٌ أنتَ تُمسكُ الثقابَ لتوقظَ حاسةَ الشمع وأنا أمسكُ القلم ..شعر راوية الشاعر

مُساهمة من طرف Admin في الخميس ديسمبر 15, 2016 11:37 am


الصفحة الرئيسية >> ثقافة

آخر تحديث : 15 / 12 / 2016
 
             
             
شعر :   راويــة الشاعر
                   

ما بيننا

جسدٌ وقصيدةٌ

أنتَ تُمسكُ الثقابَ

لتوقظَ حاسةَ الشمع

وأنا أمسكُ القلم

لأسلبَهُ عرقَ الورقِ

أنتَ تملأ حقائبَ النسيانِ

بالفساتينِ بالكذبِ

وأنا أحشو بطنَ الدولابِ

بدراهمٍ ملونة الذبحِ

وبعضُ أكياسِ رملٍ

من وقتٍ

تركَ أميالَهُ في جيبِ عقلي

أنتَ تَثملُ بشهداءِ حرفي

ولا تدفنْ نصلكَ الوارثَ

المعتقَ بلمعةِ النساءِ

وأنا أنامُ في حضنِ الأبجدية

أمارسُ رجالَها الثمانية والعشرين

ضغينةَ الفراش

ما بيننا

جسدٌ باردُ الحياةِ

وقصيدةٌ ساخنةُ الموتِ

فأنتَ شتاءٌ ممددٌ

على أريكةِ العشبِ

وأنا صيفٌ ممزقٌ

على أزقةٍ ماطرةِ الغياب

ما بيننا

غوايةٌ وهوايةٌ

ربٌ يَلثمُ

وربٌ يرسمُ

فــ كانَ المولودُ فراقاً

يشبهُ شَفتكَ المطلية بالطعن

وملامحَ سرتي الموقوتة بالعدم

لا تعجبوا

نحنُ نلدُ التوافه

بعد كل تجربةٍ كبيرةٍ

والعَظمةُ طفلةٌ

وأدها الخراب

أيامَ كـنا صغاراً


.............
راويــة الشاعر / شاعرة عراقية

Admin
Admin

عدد المساهمات : 449
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/06/2013

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almassalh.arabepro.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى